الاخوة زوار الموقع لمعرفة معلومات عن البرنامج الرجاء زيارة صفحة عن البرنامج وبعدها اطلع على صفحة الاسئلة الاكثر ورودا               اكثر من نصف مليون ريال مجموع الجوائز               الان سجل في برنامج ايجابيون ففرصة كبيرة امامك للتغيير الى الافضل وقد يحالفك الحظ بالفوز بجوائز البرنامج القيمة               زوارنا الكرام نرحب بكم ضمن ركب "الايجابيون " ونتمنى ان تتفاعلوا مع المنتدى .              


  الرئيسية    >>    قضايا للنقاش

ثقافة أسرتي عالية إذاً هي ايجابية !!

 

تشير الأبحاث والدراسات إلى أن القراءة للأطفال في سن مبكرة تبدأ من ستة أشهر بشكل مفيد وفعال ، مما جعل شخصيات مرموقة تنضم إلى أكاديمية الأطفال (الأمريكية) التي تتبنى هذا المنهج ، وتخطط لتعميمه ليصل إلى كل طفل.
فقد أثبت بعض الباحثين المتخصصين في دراسة نشرت في دورية (علم نفس النمو) فوائد ما أطلق عليه القراءة (النشطة)، وذلك في برنامج خُصص للقراءة لأطفال يبلغون عامين.
وتقول الدراسة: إن القراءة النشطة تتمثل في إشراك الآباء والأمهات أبناءهم الحوار الذي يقرءونه في قصة، وقد حقق الأطفال الذين يندمجون في تلك الحوارات مستويات متقدمة في تنمية الثروة اللغوية .
 
برأيك :
هل للثقافة دور فعال في نمو الأسرة وارتقائها في شتى المجالات ؟ كيف ذلك - بمثال ؟!

 

 

                    


    المعروض: 26 - 50      عدد التعليقات: 101

الصفحات: 1  2  3  4  5 

   من :    السعودية

   بسمة طفل

   نعم
فغالبا الأسر الناجحه في الحياة هي الأسر المثقفه فكثرة القراءة والإطلاع تعين الفردعلى فهم الحياة والقدرة على حل المشكلات وتحدي الصعاب وأيضا القراءه تكسب الفرد الكثير من الخبرات والمعلومات المهمه والتي تنمي ثقته بنفسه ومن ثم يصبح فردا ناجحا وفاعلا في أسرته ومجتمعه .

   من :    سوريا

   اسماعيل الانصاري

   بلا شك أن الثقافة تؤدي إلى زيادة الاطلاع ..وزيادة الاطلاع تؤدي الى زيادة الوعي .. وزيادة الوعي تؤدي التقدم الحضاري والرقي على مستوى الفرد ثم على مستوى المجتمع ..

   من :    مصر

   ابو عبد اللة

   إنّ الثقافة الصائبة وحدها القادرة على مواجهة وتصحيح ما نراه من ثقافة ضحلة في عالم اليوم، لأنّ القوّة أو المال أو غير ذلك يعجز عن مواجهة الثقافات وتغييرها، إذ لا يقارع الثقافة إلاّ الثقافة. فقد يهزم التاجر زميله التاجر، والسياسيّ نظيره، ولكن الفكر والثقافة لا يهزمان بالمال أو القوّة السياسية أو العسكرية، بل لابدّ لمن أراد خوض الميدان الثقافي الهادف إلى التغيير أن يكون متسلّحاً بسلاح الفكر والثقافة. ومن هنا كان العمل الثقافي من أهمّ الأعمال في المجتمع، فهو يمثّل البناء التحتيّ لغيره من الأعمال.
إن تشجيع الهوية الفردية يصب فى نهاية المطاف فى مصلحة المجتمع الإنسانى بأسره ذالك أنه يعمل على إثراء التنوع البشرى والفكرى ، الأمر الذى يساهم بفعالية فى خلق أجواء من التبادل المعرفى والثقافى والحياتى بين الكيانات الفردية داخل المجتمع الإنسانى اللامحدود فكريا والمحكوم بديمقراطية كياناته الفردية .

   من :    السعودية

   ام زكريا

   نعم للثقافة دور كبير في ارتقاء الاسرة في شتى المجالات فعندما يكون للاسرة رصيدمعرفي كبيريساهم ذلك في تطورها ووصولها الى اعلى الدرجات في الدنيا والاخرة حيث ان الثقافة والعلم يساهمان في صحة اختيار الانسان لنفسه المجال المناسب لها ونحن نرى على سبيل المثال العوالئل التي ينبغ منها العلماء يخرج من ابنائهم المبدعون والمفكرون والمتفوقون في الغالب

   من :    مصر

   مروه احمدعبدالعزيز

   نعم للثقافة دور فعال في نمو الأسرة وارتقائها في شتى المجالات تعد مرحلة الطفولة المبكرة من أخصب وأخطر مراحل العمر في حياة الإنسان ، وهي مرحلة جوهرية وتأسيسية تعتمد على مراحل النمو الأخرى. وقد حدد العلماء مرحلة الطفولة المبكرة من الولادة حتى السنة الثامنة من عمر الطفل ، ومن خصائصها أن النمو يكون فيها سريعًا وحساسًا من جميع النواحي. فالجهاز العصبي يخضع لأقصى سرعة نمو له في السنوات الخمس الأولى، فحوالي 80٪ من النمو العقلي يتم في هذه المرحلة ، كما أن هذه المرحلة هي مرحلة نمو اللغة والعاطفة والعلاقات الاجتماعية ، وتتكون فيها بذور الشخصية ، كما يتكون فيها الضمير والوازع الديني. وأي اختلال يطرأ في هذه المرحلة ولا يكشف ويعالج في الوقت المناسب يقلل من قدرات الطفل العاجلة والآجلة.كما أن انضمام الطفل لبرامج الطفولة مبكرًا يساعده على فهم علاقته بالعالم المحيط به ، ومعرفة ما يدور حوله ، ما يشعره بالأمن الذي يسهل عملية تطوره ونموه ، حيث إن حرمان الطفل من الشعور بالأمن يهدد تطوره ونموه من جميع الجوانب.
ومما يجعل مرحلة الطفولة المبكرة أكثر أهمية من بقية مراحل عمر الإنسان هو تميز تلك المرحلة بحماس الطفل وحيويته وميله نحو اكتساب المهارات والمعارف ، إذ إنه ليس هناك أي فترة في حياة الفرد توازي حماس الطفل للتعلم في تلك المرحلة إذا سمحنا بتقديم الخبرات بطريقة ملائمة للطفل من الناحية النمائية ، كما أن أساسيات التعلم الإنساني يتم اكتسابها في هذه المرحلة العمرية من عمر الإنسان ، وأن لذلك أثرًا كبيرًا على زيادة النمو الاقتصادي في الدوله فى حال انها تولي تلك المرحلة الاهتمام الكبير والتي تعتمد على العلاقة الوثيقة بين فرص تحقيق التنمية البشرية ، وما يوفره المجتمع من اهتمام ورعاية للطفل ، إذ استنتج العديد من الباحثين أن برامج رياض الأطفال ذات الجودة العالية لا تحسن في حياة الطفل وأسرته فقط ، بل ينتج عنها مكاسب اقتصادية للمجتمع تعدّ الثقافة الأسرية من أهمّ مرتكزات السعادة والألفة، وتحتل المركز الأول في غرس أعمدة البقاء، وترسيخ منارات المحبة والمودّة بين الزوجين، فالجمال الحقيقي هو جمال العلم.. ورونقة الفكر.. وبريق الأدب.فان ما تعلمه الام للطفل وما تقصه عليه من قصص يكون دائما مخزنا في زهنه وبوضوح والنصائح التي تلقيها عليه يكون دائما متذكرها وينا عن ذللك طفل سليم نفسيا وجسديا وعقليا واخلاقيا ان الاسره لها دور كبيير في تنشئه الطفل وثقافته فتعويد الطفل وتحبيبه في القراءه عامل كبير في ثقافته وتعويده ايضا الا يحكم علي الكتاب من عنوانه او مظهره لابد من قرائته والحكم عليه ومناقشته وسؤاله عن الكتاب وتعويده علي شراء كتب مفيده واختيارها معه وقرائتها معه ومناقشته فيها هذا كله يساعد علي بناء شخصيه الاطفال وتنشئتهم تنشئه قويمه وسليمه وعقل راجح رشيد.

   من :    مصر

   عزتى حجابى

   تبدأ حياة الإنسان في عالم المعرفة بسماع من يقرأ عليه ويعلمه، وقد تنتهي بأن يتلو أحدهم عليه ويقرأ عليه الأدعية. فحياة الإنسان تبدأ وتنتهي بسماع تلك الكلمات ذات المغزى الديني والأثر الاجتماعي النفسي؛ فالسمع المرتبط بالقراءة لا يُعدّ فقط بداية الطريق لدروب العلم، ولكنه كذلك بداية اكتشاف الحياة وسبر أغوارها، والقراءة للطفل ليست للتعليم وحل الواجبات المدرسية فقط؛ بل لها أصول وقواعد لو اتّبعت لغيّرت اهتمام الأطفال ونظرتهم إلى الحياة، هذا بالإضافة إلى التقدم العلمي في المدرسة.

فمن فوائد القراءة للطفل:

- تعليمه السلوك المحبب: من خلال اختيار كتب معينة يستطيع القارئ بواسطتها غرس القيم الأخلاقية، والأداب الشرعية, والتعريف بقدوات وأبطال أمتنا.


- تزيد من الحصيلة اللغوية: عندما يقرأ القارئ للطفل موجّهاً اصبعه إلى الكلمات المقروءة فإن الطفل يتعلم كلمات كثيرة، وكيفية استخدامها في الحياة اليومية.


- تنمّي مدارك الطفل وخياله: من خلال الاستماع ومتابعة القارئ يتعرف الطفل على عالم لم تكن له دراية كافية به، فبوسع الأم أو القارئ أن تحدّث الصغير عن الأشكال الهندسية ووجودها في الطبيعة، في الحديقة والمنزل (مثلا الدائرة تشبه الصحن وتشبه مقود السيارة وهكذا)،
ومن خلال القراءة يتعرف الطفل على تجارب الآخرين في حلّ المشكلات مما يعطي الطفل مجالاً للتفكير بصورة أوسع، كما أن القراءة للطفل تدربه على مهارة الانتباه؛ فالأطفال الذين يقرؤون أو يُقرأ لهم تكون فترة الانتباه والتركيز لديهم أطول من أقرانهم.

   من :    السعوديه

   @@ماسه&حساسه@@

   لااستطيع ان اكون قارئه فكيف اصنع من ابني مثقف كثير منا تقول هذه العباره!!!!!!!
لا قاقد الشيء لا يعطيه كوني قدوة أولاً ،
أقرئي أمام أطفالك ليشكل الكتاب أهمية في حياتك .
وسيكون الكتاب و القراءة مهماً لأبنك .
عبير ما هي الكتب التي أقراءها لطفلي الذي عمره سنة و نصف تقريباً ؟
الجـواب : نعم يمكن أن نقرأ على الطفل الصغير خلال الأشهر الأخيرة من السنة الأولى
، وهناك كتب لهذا العمر التي تعتمد على الصورة والملمس
هو لا يستوعب ولكنه يتعود على الكتاب وعلى مفهوم الصورة التي هي مرحلة
أولى للقراءة
إذا كان فاتك ذلك ، فأقرئي منذ الآن المهم أن يكون روتنياً يومياَ

اجعلي من طفلك نابغة زمانه شجعيه كلما قراء شيء مفيدا وحفزيه على التثقف والاستزاده منه

ستنشئين اسره رائعه لو كان هذا هو منهجك فستجلين من حولك يهتمون بألقرائه حتى زوجك وستلاحظين الفرق ولكن


بعد حين@@@@@



لو تاملنا الطفل الذي حفظ القران وهو ابن عشر سنوات وكان في حفل كبير وكان الحظور يسئلونه عن زوجات الرسول وكان يجيبهم باسلوب رائع

لعلمنا ان ثقافته بنيت على اساس وثيق وكانت كل اسرته تسعى لذالك الشرف


نسأل الله له الجنه ولنا ولوالدينا

   من :    مصر

   أم جودى

   انت جزء مما تقرأ
واليابان والدول المتقدمه تعى جيدا اهميه القراءه فتجدهم حتى فى المواصلات العامه بدل ما يضيعوا اوقاتهم فى الثرثره والكلام الذى ربما اغلبه نميمه تجدهم يمسكون كتبهم ومن شده تركيزهم ربما لا تشعر بوجودهم اصلا
وهنالك مقوله تقول من عرف لغه قوم أمن شرهم ولا يقصد هنا مثلا ان تعرف اليابانيه او الهنديه ولكن ان تثقف نفسك وتعرف عن كل شئ اذا كنت تنوى السفر لاى بلد للدراسه او المعيشه او العمل خارج محيطك العربى فلابد ان تدرس جيدا وتثقف نفسك بثقافه هذه البلد لكى تستطيع الاندماج ولا تصبح فى عزله فكريه عنهم
اما داخل المحيط الاسرى فهو الاهم فيجب ان تحرص الزوجه ان تكون مثقفه وقارئه لتفيد نفسها اولا وابنائها ثم تكون قادره على المناقشه والتحاور مع زوجها وتفتيح المواضيع المشتركه بينهم بدل من البعد والوصول الى مرحله الخرس الزوجى

   من :    مالي

   جوافه

   نعم للثقافة دور فعال في إرتقاء الإسرة والمجتمع

   من :    السعوديه

   ربى

   هل للثقافة دور فعال في نمو الأسرة وارتقائها في شتى المجالات ؟ كيف ذلك - بمثال ؟
نعم لها دور كبير فمثلا عندما يكون أفراد الأسرة مثقفون يعيشون حياتهم ويعرفون ما يدور حولهم وعندما يسألون عن أمر مالا يجلسون مكتوفي الأيدي بل يوضحون ذلك الأمر فيكون عندهم ثقافة عنه وعندما يوجه للأباء اسئلة من قبل أبناءهم فانه يكون لديهم اجابة عليها

   من :    السعوديه

   *همه*

   نعم لها دور فعال
تثقيف أبناءها في القراءه
لاننا امه اقرا
ايضا تعوديهم على حفظ القران
ايضاغرس القيم الاخلاقيه

   من :    مصر

   ام مازن

   هل للثقافة دور فعال في نمو الأسرة وارتقائها في شتى المجالات ؟ كيف ذلك - بمثال ؟!
تعدّ الثقافة الأسرية من اسباب السعادة والألفة،وترسخ المحبة والمودّة بين الزوجين، فالجمال

الحقيقي هو جمال العلم والفكر..
لـيــس الجـــمـــال بـأثـــواب تـــزيـنــنـا إنّ الجـمـــال جمـــال العـلــــم والأدب
والثقافةالأسريةهى الثقافةوالمعرفةبجوانب علوم الأسرة كالخطبةوالنكاح وحقوق الزوجين

وايضاتربيةالابناءتربيةدينيةومعرفةواقع الحياةومايواجههامن افكارمخالفةلعادتناومبادئنا
فالزوج المثقف يعلم ماعليه من حقوق وواجبات نحواهله والزوجةالمثقفةتصبرعلى المحن بقلب

راضى واناموافقه على ان( القراءة للأطفال في سن مبكرة تبدأ من ستةأشهربشكل مفيدوفغال)
لذلك ارد على تساؤلكم بــــــ
نعم للثقافة دور فعال في نمو الأسرة وارتقائها في شتى المجالات
[[ ومثال ذلك ]] ان بدات لابنى بالنظر ببعض الكتيبات فى سن مبكره وقدكان لها تاثير

لمعرفته بعض الامور وهو يحفظ اكثرمن قصه الان ولنا جلسه نسميها مجلس العلم نحفظ بها

القران وهو يسعد بذلك ومع كثرةحركته اثناءالقرأه الا انى اصبرلاجد نتاج صبرى عندمايكبر
حقيقة كان متاخرا فى الكلام لكن حينمابدات معه بروايةالقصص الدينيةوحفظ القران لاحظت

تقدم فى ثروته اللغويه ويعتبر هذا فى (مجال التربيه) وخاصة التربيه الدينيه
امادورالثقافةللاسرةفى المجالات الاخرى فلهادورفعال ايضاكمجال(التعليم)الذى يرفع من شان

الابناءوخاصةعندمايرعوهم ببيئةامنةو(المجال الاقتصادى)يمكن ان يكون بتعلمهم الادخار

وتحملهم المصروف ليتعودواالمسئوليةمن الصغرواما(المجال الادبى)هوان يقربوهم من القرأة

والاطلاع خاصةبالاجازات ايضافى(الحوار)وتعليمهم فن الكلام بادب مع احترام اراء الاخرين
[[وخيرمثال]] سلفناالصالح خيرمن نقتدى به مثلا(الشافعى)التى اهتمت امه بتعليمه منذالصغر

وكانت تقول له تعلم العلم واناأكفيك بمغزلى فاخرجت فى النهايه علمامن علماءالدين الشرعى

وكذا ربت الامهات اعلاما فى الامه منهم (ابو حنيفه) فى العلم الشرعى ايضاوكانت ام محمد

الفاتح الذى فتح القسطنطينيةتشيراليها من وراءالبحروهو صغيروتقول له انت من سيفتح تلك

البلدةوبالفعل وضع ذلك الهدف فى مخططه وفتحت على يديه وهناك كثيرمن العلماءكالطبرانى

فى علم التاريخ الذى نشا فى بيئه مثقفه فتاثربذلك وغيره من العلماءوهنالك الكثيرمن العلماء

فى شتى المجالات كانوا فى بغداد والاندلس (اسبانيا) تربوا فى بيئه ثقافيه مع توفيق الله

وتشجيع الاباء اورثوا علما يدرس فى العالم كله منه.....واخيرا
العلم يرفع بيوتاً لا عماد لها والجهل يهدم بيت العزّ والشرف

   من :    مصر

   مونه مو

   الجهل الان الذى يتحدث عنه الكثيرون ليس هو الجهل بالقراءه والكتابه انما هو جهل الثقافه جهل العلم جهل العلوم الحديثه والكمبيوتر وبالطبع جهل الثقافه الاجتماعيه بين البشر فكثيرا عندما تتحدث مع احد الاشخاص ويكون فى موقع مرموق تجده خاويا ليس لديه معلومات لا يقرأ ويثقف نفسه فى كل المجالات وهذا يخلق نوع من التخبط والفراغ الفكرى وايضا العزله الاجتماعيه
فكما قال الدكتور عبد الكريم بكار "لا أرى ان هنالك فرقا كبيرا بين شخص متعلم لكنه لايقرأ وشخص جاهل

وعلى العكس فالثقافه لها اكبر دور لنمو الاسر وارتقائها
فالقراءه والتثقف ليست فقط تفيدنا دنياويا وعقليا بل انها اول امر اؤمر به الرسول عليه افضل الصلاه والسلام هو اقرا
فالقراءه لابد ان يصحبها تفكير وتدبر فيعلى الشان بها وانا اقول اقرا وارتقى بذاتك فاذا عكسنا كلمة اقرا تصبح "ارقى" بمعنى الرقي والتطور,
وتفسر القراءة وغايتها بالرقي بالانسان وتطويره للأفضل فى كل شئ
وعليه فان هنالك كنوز من العلم والثقافه بداخل الكتب لن نصل اليها الا اذا قرأنا فنتعلم منها ثم نرتقى شيئا فشيئا

وخاصه اذا عودنا اطفالنا عليها منذ الصغر واتذكر عندما احضر لى ابى وانا صغيره قصص للاطفال مجسمه وكانت كل صفحه مكتوب فيها الكلام وكنت وقتها لا اعرف القراءه ولكن ما كان الامتع والاجمل هو المجسمات التى بالصفحه فكنت ومازلت اتذكرها حتى الان ولن انساها مطلقا ربما لا اتذكر ما كان يحكيه ابى لى ولكنى متذكره جيدا الوان القصه واحداثها التى كنت احركها بيدى

   من :    السعوديه

   تماضر

   نعم الثقافة لها دور فعال في نمو الأسرة فالأسرة التي تقراء وتنشى أبناءها على القراءة يصل أبناءهم الى درجات عالية من الثقافة مقارنة بمن لايقراءون ويتحاورون مع أبناءه .

   من :    مصر

   alzahraa

   نعم للثقافه دور فعال فى نمو الفرد الاجتماعي و الانفعالي و الخلقي بجموعه القيم و الاتجاهات و الثقافة العامة للمجتمع ، ولاشك ان الافراد يكتسبون هذه الافكار و القيم من خلال الاسرة و المدرسة ووسائل الاعلام ، وتصبح موجهة لسلوكهم وتصرفاتهم وبالتالي تؤثر في نموهم بشكل أو بأخر .

   من :    مصر

   فايزة امين حسن

   للثقافة دور فعال في نمو الأسرة وارتقائها ولا يغفل عن ذلك الكثير ، فمثلاً الطفل الذي ينشأ في أسرة تعطيه من القصص والحكايا ما تكفيه لان يزيد من ثقافته ومعلوماته ومن الثروة اللغوية لديه بعكس الأسرة التي ينشأ فيها الطفل معدوم الثقافة ، فكيف يستطيع هذا الطفل أن يصل إلى ما يريد دون أن تكون لديه ثقافه تزوده بالمعلومات غير التي يحصل عليها من المناهج ، فلا بد من كل أسرة أن تتنبه لهذا الأمر وأن تشرك طفلها في الحوارات والنقاشات بما يتناسب مع عمره ، وهذا يعطيه زيادة في الثقة بنفسه ، إضافة إلى زيادة الثقافة لديه.,,

   من :    مصر

   بسام الامير

   القراءه للاطفال منذ الصغر مفيده جدا فهى تحسن طريق نطقهم وتجعلهم على درايه بطريقه استخدام الالفاظ المناسبه فى مواقفها وتنمى ادراكهم ويصبح الطفل عندما يكبر ذو رأى قادر على التعبير عن نفسه وقادر على التحاور والنقاش
ولكن فى هذه الايام ومع انتشار الفضائيات ترى الجميع يشتكى من جلوس ابنائه لفترات طويله امام التليفزيون و افلام الكارتون التى اصبحت افلام رعب يحلم بها الاطفال فى منامهم
فنعود ونؤكد على اهميه تحبيب وتعويد الاطفال على القراءه والقصص الملونه والتلوين واشغال الطفل بشئ مفيد ينمى عقله ومدراكه ويساعده على نموه العقلى والابداعى

واتذكر عندما كنا فى المرحله الاعداديه والثانويه كنا نحب القراءه جدا وكانت هنالك سلسله قصص اسمها الرجل المستحيل وكانت منتشره بشكل كبير جدا وكان الكل يقراها وبالمدرسه ايضا كانت فى المكتبه ركن اسمه الركن الاخضر والمكتبه الخضراء وكلها قصص للاطفال تتحدث عن القيم والاخلاق على لسان الحيوانات

والان بعد سنوات مضت استرجع ذكريات الطفوله والمدرسه
فالقراءه غذاء للروح فمن لا يقرأ فقد حرم نفسه الكثير والكثير

فجربت ان اقرا لابنى من كتاب لقصص الاطفال التى بها بعض القيم البسيطه المفيده لسنه والتجربه كانت رائعه وممتعه لى انا شخصيا فقبل ان ينام تعود ان يقول لى بابا حدوته فاذهب معه لسريره وافتح له الكتاب كأننى اقرا له منها مباشره ولكنى اكون قراتها اولا وفهمت الموعظه التى بها ثم اقوم بقصها عليه باسلوب بسيط والفاظ يفهمها ومن احد الاشياء التى اكتشفتها فى قراءاتى الاولى له انه يتعلق بالقصه اذا كنت اغير نبره صوتى بها فاصبحت اقلد له اصوات الحيوانات اذا كنت اتكلم عنها او على لسانها وكذلك اقلد صوت طفل صغير او اب او ام فبهذه الطريق يستمتع ويضحك وينفعل معى وبالاخير اقول له خلصت الحدوته حلوه ولا ملتوته فيقاطعنى بقول حدوته تانى
واحمد الله ان ابنى فى عمره الصغير من كثره الكلام معه ينطق الكلمات بشكل جيد ولديه مخزون كبير من الالفاظ والكلمات التى يستطيع استخدامها والتعبير بها فى المواقف الملاءمه لها وهذا يسبق سنه ومن هم فى مثل سنه

   من :    السعوديه

   @طيف محمد @

   نعم الثقافه لها دور فعال في نمو الاسرة ولكن ليس كل مايقراء مفيد فقد القراءة التي تتحدث عن الدين الاسلامي وحياة نبيناء محمد وتعامله مع المواقف
وايضا قراءة القران وحفظه وفهم معانيه تعطي الطفل طلاقه الاسان بحسن التحدث
ووجد ان قراءة القران يتاثر فيه الطفل الذي يكون في بطن امه
هذا دليل على قرائه المفيده تنمي عقل الطفل
حتى القراءة تقلل من ضمور العقل عند سن الشيخوخه وهذه تجارب علميه اتضحت من فوائد القراءة

   من :    السعودية

   الصبر مفتاح الفرج

   نعم للثقافة دور فعال في نمو الأسرة وارتقائها في شتى المجالات
تكون بثقافة الوالدين في القراءة مما يجعل الأطفال يقراون وتكون هناك إجتماع إسري بالنقاش والحوار في القراءة وحول مايشكل على الأطفال

   من :    السعوديه

   فرح

   برأيك :
هل للثقافة دور فعال في نمو الأسرة وارتقائها في شتى المجالات ؟ كيف ذلك - بمثال ؟

أسرة تقراء أشره أيجابيه ولكن يجب ان نطرح السرال ماذا يجب ان تقراء ! فليس كل قراءة هي تزويد ثقافي !
بشكل عامم نعم لها دور أساسي فالاسرة التي تنتقي ماتقراء بشكل جيد ومايفيدها ومايعود بالنفع على اسرتها اولاً ومجتمعها ثانيى سترتقي معرفياً وسلوكياً

   من :    السعوديه

   آسيه

   نعم للثقافة دور فعال في نمو الأسرة وارتقائهافي شتى المجالات لأن الأسرة التى لديها حصيلة من الثقافه دائما تكون أسرة ناجحه وتمتلك من القدرات الشى الكثير وافرادها إيجابيون دائما لعلمهم بأمور دينهم ودنياهم

   من :    السعودية

   غاليه

   بالتأكيد من خلال زرع اخلاقيات وصفات بطرق غير مباشره وتعويد الطفل على الحوارات.

   من :    الجزائر

   SALOMON

   بسم الله والصلاة والسلام على افضل الخلق سيد ولد ادم محمد صلى الله وعلية وسلم:
اما بعد فلفد فضل الله العالم علي العابد و ما بالك الجاهل الدي لا يفقه شيئا, يقول الله عز و جل (قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون إنما يتذكّر أولو الألباب).
ادن للثقافة دور فعال في نمو الأسرة وارتقائها و بناء مجتمع ناجح لانها تتعامل مع المشاكل باساليب علمية وتستخدم عقلها اكثر من عاطفتها و تخطط و لاتعيش بعشوائية مطلقة كما ان الابناء المثقفين لهم فرص اكثر في الحياة و هدا مااثبتته الخبرة و لا مجال للاختلاف .

   من :    مصر

   mm2009

   الاعتناء بالأطفال الصغار يكون مرهقًا، وكلما كَبُر الطفل؛ قل الجهد البدني وزاد القلق على الأولاد، وذلك لوجودهم فترات طويلة خارج المنزل.

ووجود أطفال صغار في الأسرة يجعل من الصعب انفراد الأب والأم للحديث -وإن كان لفترة قصيرة-، ويترتب على ذلك فقدان الطاقة اللازمة وعدم توافر الوقت لممارسة الحياة الاجتماعية، فعلينا ألا ننسى حق أنفسنا وسط ازدحام الحياة اليومية.

   من :    مصر

   نادية حمدي

   حُبُنا لأولادنا شيء طبيعي وأساسي، ولكن الحب وحد لا يكفي، فنحن في حاجة لشيء من الصبر والابتكار الذي نفتقده نوعًا ما، وسيظل دورنا كآباء مستمرًا حتى يكبر الأولاد، وعلينا أن نعلم أن لكل طفل أو ولد شخصيته المنفردة، وبالتالي تختلف طريقة المعاملة من طفل لآخر.
الاعتناء بالأطفال الصغار يكون مرهقًا، وكلما كَبُر الطفل؛ قل الجهد البدني وزاد القلق على الأولاد، وذلك لوجودهم فترات طويلة خارج المنزل.

    المعروض: 26 - 50      عدد التعليقات: 101

الصفحات: 1  2  3  4  5 



ثقافة أسرتي عالية إذاً هي ايجابية !!