الاخوة زوار الموقع لمعرفة معلومات عن البرنامج الرجاء زيارة صفحة عن البرنامج وبعدها اطلع على صفحة الاسئلة الاكثر ورودا               اكثر من نصف مليون ريال مجموع الجوائز               الان سجل في برنامج ايجابيون ففرصة كبيرة امامك للتغيير الى الافضل وقد يحالفك الحظ بالفوز بجوائز البرنامج القيمة               زوارنا الكرام نرحب بكم ضمن ركب "الايجابيون " ونتمنى ان تتفاعلوا مع المنتدى .              


  الرئيسية    >>    قضايا للنقاش

أسرتي تحاورني إذاً هي تحبني !!
يمكن معرفة مفهوم الحوار الأسري بأنه هو التفاعل بين أفراد الأسرة الواحدة عن طريق المناقشة ،والحديث عن كل ما يتعلق بشئون الأسرة من أهداف ومقومات وعقبات ويتم وضع حلول لها ، وذلك بتبادل الأفكار والآراء الجماعية حول محاور عدة ، مما يؤدي إلى خلق الآلفة والتواصل لكن إذا غاب هذا الحوار بين أفراد الأسرة وخصوصاً الهادف منه :
 برأيك : مالآثار المترتبة على ذلك ؟
وهل لهذا الغياب دور أساسي في تحطيم السعادة داخل الأسر ؟

                    


    المعروض: 1 - 25      عدد التعليقات: 133

الصفحات: 1  2  3  4  5  6 

   من :    مصر

   ابو عبد الله

   انعدام الحوار يولد نوع من عدم التفاهم والتجاهل بين افراد الاسره الواحدة ويبدا كل سخصفى البحث عن وسيله اخرى لاشباع حاجاتة النفسيه للتحدث مع الاخرين حتى ولو ادى به ذلك الى الانحراف والوقوع فى الطوفان والانحراف
فكل اسرة لاتتحاور ويتسلط افرادها بفرض رايهم دون حوار ومناقشه سيكون ذلك وبالا على الاسرة كلهافكل منهم لايفهم قصد الاخر ولا وجهة نظرة
فينفرط بذلك عقد الاسرة وتنهار الاسرة فى النهاية

   من :    مصر

   عزتى حجابى

   اذا غاب الحوار اصبحت البيوت كالفنادق مجرد اجتماع للنوم والاكل فقط لايعرف اى منهم عن اخية او اخته شىء ربما بالصدفة
وينحرف افرادها للبحث عن اشخاص اخرين يفضون اليهم بمكنون صدورهم وقديكون اولئك الاشخاص غير موتمنين وغير كفؤ على الرد على الاسئلهمما يودى بهم الى الانزلاق فى مهاوى الفتن والانحراف
اسرة بلاحواراسرة بلاحمايه نفسيه ولا سياج عاطفى
سينعكس عدم الحوار بؤس وشقاء وتفكك وعدم ثقه فى اى شىء
وسيودى ذلك فى النهايه الى تحطم امال الاسره وطموحاتها

   من :    السعوديه

   أنفاس الأنين

   الحوار فن وثقافه ويكون له اساليبه وله ثماره خاصة في نوارة المجتمع المتمثله في الاسرة الواحده
ومتى ما غاب الحوار اصبحت الاسرة جوفاء مجرد افراد يجمعهم سقف وجدار
وقد يؤدي بالاسرة للشتات والتفكك والبحث عن بدائل غير مرضيه

   من :    السعودية

   السمو الصاعد

   أرى أن الحوار الأسري يعد حجر الأساس لبناء أسرة سعيدة وراقية وقوية في مواجهة العقبات والصعوبات التي تواجهها , لكن غياب هذا الحوار داخل الأسرة يدل على أن بنائها على شفا جرف هار - إما أن يؤدي بها قريبا إلى الإنهيار - أو أن يترك بها عدة آثار منها :
* تفاقم المشكلات النفسية والسلوكية والإجتماعية
*حدوث الظواهر المؤلمة كهروب الأطفال ولجوء الفتيات للمعاكسات
*وقوع الأبناء فريسة سهلة في أيدي الأعداء حينما يبحثون عن بديل للأبوين في حل مشكلاتهم
*حدوث الإنحرافات السلوكية والتفكك الأسري والرهاب والكبت بآثاره السيئة
*غياب التنشئة الصالحة والتعاون والإحترام المتبادل

فالأسرة التي تقوم على الحوار , وتسعى لتعميق ثقافتة بين أفرادها - تسودها الألفة والمحبة والترابط ويشعر أفرادها بالهناء والسعادة , وفي المقابل فإن غياب هذا الحوار بين أفراد الأسرة سيسهم حتما في تفككها وتحطيم سعادتها ...

   من :    مصر

   عبير رمضان

   الاسرة تُعد إحدى دعائم المجتمع في بنائه والمحافظة على مكتسباته، فإذا صلحت الأسرة صلح المجتمع في جميع شؤونه الحضارية والاجتماعية والاقتصادية والتعليمية. والحوار موجود منذ أن خلق الله الكون، ولكن طرأت بعض المتغيرات السياسية والاقتصادية والفكرية والاجتماعية تسببت في غياب الحوار عنا، وأصبحنا لا نمارسه في حياتنا اليومية، ونحن اليوم بحاجة ماسة إلى ممارسة الحوار وتفعيله داخل منازلنا، حتى يصبح الحوار عادة من عادات المجتمع وسلوكاً من سلوكياته، إذ إن الحوار هو العلاج الناجح لكل المشكلات والعقبات، إذ إنه يجمع الآراء المتوافقة ويطرح المشكلات ويساهم في حلها بكل تجرد.
ان إتباع أسلوب الحوار و الإقناع تخرج إنسان يستطيع التفاعل مع بيئته الإجتماعية و تلبي إحتياجاته النفسية و تعطيه الشعور بالحب و الأمان و الرضى عن نفسه و بذلك تتشكل لديه شخصية قوية و عقل مفكر سليم
و ثقافة الحوار بين الأباء و الابناء تشيع الود و الإستقرار و تنمي الفكر و تقوي خبرته في الحياة كما أنها سكن للنفس و هدوء للأعصاب تعطي الطفل ثقة في النفس و تشعره بالطمانينة و تؤدي إلى التماسك الأسري وإيجاد الحب و التعاون و الإحترام المتبادل.

فعندما يخطأ الطفل علينا بمحاورته و تنبيهه لخطأه أولا و شرح النتائج المترتبة على هذا الفعل و من ثم معاقبته عليه أن يستشعر الخطأ أولا ثم نعاقبه أو نسامحه و هذا راجع للوالدين و هذا الأسلوب متبع في أوروبا و لا يستعملون الضرب إلا نادرا , إن أسلوب الأرهاب و التخويف و القسوة يخلق
انسان ضعيف مهتز يلجأ إلى الكذب و الخداع..
هنا نكون قد ادركنا فوائد الحوار الاسرى سواء بين الاب والام او الام والابناء او الاب والابناء .
ومن ثم يكون عدم وجود حوار داخل الاسرة يؤدى الى العكس تماما فغياب الحوار يؤدى الى تفاقم المشكلات داخل الاسرة بل وتعقيدها وعدم ايجاد حلول لها ويخرج للمجتمع انسان معقد مهزوز الشخصية لا يستطيع اتخاذ قرار بمفرده فاقد الثقة بالنفس يشعر دائما بالخوف لانه فقد الامن والامان والطمانينة التى كان من المفترض ان يستمدها من الحوار والتفاعل الاسرى

   من :    مصر

   صفاء النفوس

   بسم الله الرحمن الرحيم
للحوار الأسري اهمية عظيمة حيث انه هو الذي بدوره يساعد في مواجهة المشكلات والانحرافات الفكرية والسلوكية وفي زيادة الترابط والعلاقة بين أفراد الأسرة، حيث تؤكد كثير من الدراسات أن الترابط الأسري له أثر كبير جدا في تكوين شخصية الأبناء، وأن فقدان الحوار والتواصل بين أفراد الأسرة يساهم في نشوب المشاكل بكافة أنواعها، وهو السبب الرئيسى فى تفكك الاسرة
إن فقد الحوار الأسري من أهم اثاره تولد الكراهيه والحقد بين افراد الاسرة وفقد السعادة بين الافراد ويصبح المنرل سجن بدلا من ان يصبح جنة ينعم فيها هؤلاء الافراد

   من :    مصر

   s_mahmod

   - الدين الإسلامي هو دين الحوار وهو نوع من العبادة والله سبحانه يقول: (أدع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن) وهذه الآية هي منهج لابد أن يسير عليه الحوار داخل المجتمعات والأسر.
- الحوار يكاد يكون غائباً في الأسر وفي المدارس وفي وسائل الإعلام ودور وسائل الإعلام هام لأنها تخاطب العالم.
- الحوار عبادة (وأمرهم شورى بينهم) وهو وسيلة للتبليغ والإصلاح.
- القرآن الكريم مليء بالحوارات المختلفة فلابد من ترسيخ القضية في نفوس الناس.
- في مجتمعنا ينتشر الرهاب الاجتماعي نتيجة غياب ثقافة الحوار.
- في مجتمعنا ما يسمى بالصمت الزواجي وهو مظهر من مظاهر غياب ثقافة الحوار.
- مهارة التجريد المنخفضة لدى الطلاب والطالبات سببها غياب الحرية وثقافة الحوار داخل الأسر.
- الحوار بأشكاله داخل الأسرة بين الزوجين، بين الأبناء يوجد فيه مشكلة عامة ومشكلة خاصة لدى الأخصائيات الاجتماعيات والمرشدات في المدارس فيما يخص ثقافة الحوار كذلك المناهج الدراسية قد تحجم الطالب عن الحوار
- ونتيجة لغياب الحوار عن الاسر ترتب على ذلك العديد من المشكلات منها
- اتساع الفجوة بين الاباء والابناء
- - العنف الأسري وأمثلته كثيرة مثل الانتحار بسبب الإرغام على أمور غير مقبولة وتكرار ذلك يشكل خطراً على المجتمع ويجب السرعة في علاجه .

   من :    مصر

   islam3rafa

   اذا غاب الحوار غاب التواصل وغاب الالفة والمحبة بين الافراد

   من :    Algeria

   noraBBA

   الحوار هو أساس التفاهم في شتى المجالات سواءا الكبيرة منها أو الصغيرة و على سبيل الذكر الأسرة،فإن غاب غابت الأسرة عن التطور، و يصير التفاهم من أصعب الأعمال و في الأخير تهوى الأسرة نحو التفكك

   من :    Algeria

   latraaaa

   الحوار هو ركيزة تكوين الأسر و دوانها، فإن غاب أصبحت الأسرة مهترئة لا قوام لها، مما يؤدي في الأخير إلى تكسر أضلاعها، و زوالها

   من :    Algeria

   driss

   غياب الحوار يعني غياب فهم عقلية الأفراد، و هذا يؤدي حتما إلى تنافر لا تحمد عقباه، و النتيجة في الأخير تفكك أسري لا حدود له

   من :    السعوديه

   الشعله

   الآثار المترتبه..
1. دور فعال في علاج مشكلات الأسر
2. توجد تفاهم وتألف وتعادون بين الأسره
..
ربما غياب الحوار يؤدي الى تحطيم السعاده داخل الأسر

   من :    السعودية

   همة تحاكي القمة

   من الأثر المترتبه على ذلك الجفوة والقسوة بين أفراد الأسرة كذلك الغموض بين أفردها كلاً في وادي يهيم.
فإذا كان منشئ السعادة الأسرية هو (الحوار) فكيف لا يكون تحطيمها بغيابه!!.

   من :    ليبيا

   رونق الروح

   الآثار المترتبة عن غياب الحوار فى الأسرة:
العصبية و الغضب لأتفه الأسباب و ذلك لأن كل فرد فى الأسرة لا يفهم الآخر و كذلك الجفاء و رفع الصوت أثناء الحديث و قطع الأحاديث دون تكملة و النظرة السوداوية للحياة و التفكير السلبى تجاه تصرفات الأسرة و ذلك لضعف المعطيات عن كل فرد والتى تأخذ من الحوار و بالتالى يصل إلى الكره و العدوانية،وفى ذلك الاثر الكبير فى هدم سعادة و حياة الفرد بطريقة الموت البطىء

   من :    السعوديه

   ربى

   أيك : مالآثار المترتبة على ذلك ؟
من الأثار المترتبة على عدم وجود الحوار
1ـ عدم وجود الألفه والمحبه بين افراد الأسره
2ـ كثرة الصمت في الأسره فهي لا تتحاور في ما يهمها فيسودها الصمت
3ـ وجود المشاكل بكثره في الأسر الغير متحاوره مع افرادها
وهل لهذا الغياب دور أساسي في تحطيم السعادة داخل الأسر
نعم له دور اساسي في تحطيم السعاده داخل الأسره لأن الأسره عندما تعيش في بيت واحد ولكن القلوب متباعده فهي لا تتحاور ولا تعرف ما بقلب كل فرد منها فإن ذلك بالطبع سيؤثر على مستوى سعادتها

   من :    المغرب

   هدى

   يعتبر الحوار الفعال من أهم ركائز السعادة الاسرية فهو الطريق الصحيح لحل المشاكل و لإحداث التقارب بين افراد الاسرة الواحدة لخلق جو من التفاهم و التعاطف و الود فالشخص الذي يعيش في اسرة يغيب فيها جو الحوار و التاازر و التعاطف فانه سيعيش بلا شك حالة نفسية متازمة بسبب الوحدة و غياب الحب الاسري و هو ما سيدفعه للبحث عن البديل خارج اسرته

   من :    السعودية

   الفيزقية

   بلا شك أن لغياب الحوار بين الأسر هو غياب للسعادة الأسرية، غياب لمعنى المحبة والوئام والألفة داخل الأسرة الواحدة، فالأسرة بلا حوار كالشجرة بلا ثمار ، كيف تعيش هذه الأسرة إذا لم يكن هناك حوار بين افرادها ، طبيعي أن تكون الحياة مملة وكئيبة نوعاًما ولا يستطيع أحد تحمل هذا الشيء ، لذلك نجد أن الأسر التي تفتقد لمثل هذا النوع من الحوار خصوصاالهادف منها نجد أنها أسرة تميل إلى الخارج بمعنى هروب الزوج إلى أصدقائه حتى يجد من يسمع له وهروب الأبناء للخارج وهكذا ، وسوف تتفكك هذه الاسرة فلا يعلم أحد بما يدور في خاطر الثاني ولا بما يحس فتصبح الحياة شبيهة بحياة البهائم_ أعزكم الله_ لا معنى لها سوى الأكل والنوم وتظن بأن هذه هي السعادة الحقيقية ، لا وألف لا لم تكن السعادة إلا بالحوار وإن غاب الحوار فقد غابت الأسرة ...

   من :    الجزائر

   خديجة

   الحوار له اهمية كبيره جدا بين الازواج والاولاد جميعا فنعرف من خلال الحوار الراقي كيف نتعامل مع المشكله وحلها
وتكون افكار الاسره مشتركه فيما بينهم ولكن للاسف في زحمة الحياة وهمومهاالحوار اصبح قله نادره فيترتب عليه تفكك الأسرةوانتشار البغض والحقد بين أفرادها .
-البحث عن البديل وربما كان الهاوية بالنسبة لأي فرد
انعدام الثقة بين أفراد الأسرة .
المشاكل النفسية المترتبة على انقطاع لغة الحوار
وكذلك عدم وجود الإذن الصاغية للطفل في المنزل ، تجعل منه فريسة سهلة لرفاق السوء لبحثه عن من يستمع له فبهذا فالحوار مهم جداا، لانه أساس كل العلاقات الناجحة.

   من :    السعوديه

   *همه*

   الحوار اساس التفاهم
وغيابها يؤثر على النفوس
لذلك من الاثار المترتبه عدم الحوار..النفور من الاسره..عدم تقبل الحوار معهم لانه سيكون تصادم بكل شئ

وسيكون البيت خاليه من السعاده والمرح

   من :    مصر

   أم جودى

   الحوار يعطي قيمة للأفراد وثقه بالنفس
فعندما يعطي الاب والام فرصه للابناء للتحاور والنقاش وكذلك بين الازواج فانه يتولد لدى شعور رائع بالثقه بالنفس ورساله باننى شخصيه ذات قيمه

   من :    مصر

   ام حفص

   عند غياب الحوار يكثر الصمت الاسرى وتزداد الفجوة بين الزوجين وبين افراد الاسرة الواحدة وتكثر المشاكل والامراض النفسية والادمان واصدقاء السوء فلا احد يحاور احدا ولا احد يهتم باحد وبالطبع لهذا الغياب دور اساسى فى تحطيم السعادة داخل الاسر فعدنما يقل الحوار ويكثر الصمت يتباعد الافراد كل فى شانه ويصبح البيت واهن كخيوط العنكبوت

   من :    مصر

   بن صقر

   عدم وجود حوار بين افراد الاسرة يقلل الترابط الاسرى ويزيد الاختلاف بين افراد الاسرة وتكثر التنافرات والتباعد وعدم المحبه
بالفعل ان غياب هذا الامر يحطم ترابط الاسر ويقلل من تحمل المسئوليه لدى افراد الاسرة وبالفعل نرى الكثير والكثير من التباعدات ووقوع مشاكل والطلاق بسبب غياب لغة التحاور والتشاور

   من :    المغرب

   سارة التوزاني

   السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

غياب الحوار داخل الاسرة يشكل تهديدا كبيرا عليها اذ انه يعتبر من بين الاسس الضرورية لبناء اسرة متفاهمة ، ايجابية و لها دور في بناءالمجتمع و من بين الآثار التي يمكن ان تترتب لغياب الحوار :

- التفكك الاسري
- غياب جو الحب و التفاهم
- تراكم المشاكل
- التنافر و التباعد
- الطلاق ..

و غيرها من الآثار الهدامة للعائلة

و عند غياب الحوار تغيب السعادة عن الاسرة و ذلك لتفاقم المشاكل مع غياب مناقشتها و بالتالي انقلاب السعادة الى بؤس و تأنيب و تنافر ..

   من :    الجزائر

   التوفيق رحول

   فعلا، إذا غاب الحوار ظهرت الكثير من المشاكل.
منها:
- التوجس وضعف الثقة وربما انعدامها.
- الإنحرافات وعدم القدرة على السيطرة عليها نظرا لانعدام التأثير الذي أصله الحوار.
- تكوّن شخصية انطوائية لأفراد الأسرة، وزيادة الجفاف العاطفي والأمراض النفسية.
فالحوار مفتاح مهم من مفاتيح السعادة الأسرية.

   من :    مصر

   مونه مو

   لعل افضل الطرق واسهلها للتعبير عن الحب وايصاله بشكل سليم هو الحوار فعندما تتحدث مع أحد وانت تحترمه وتشعره بقيمته فهذا اكبر دليل على حبك له
فان غاب الحوار الدال عن الحب غابت الالفه والتواصل بين الافراد وزادت المشاكل العائليه والنفسيه
واخيرا كما قال الدكتور عبد العزيز مقوله اعجبتنى وحفظتها ويبقى الحب ما بقى الحوار

    المعروض: 1 - 25      عدد التعليقات: 133

الصفحات: 1  2  3  4  5  6 



أسرتي تحاورني إذاً هي تحبني !!