الاخوة زوار الموقع لمعرفة معلومات عن البرنامج الرجاء زيارة صفحة عن البرنامج وبعدها اطلع على صفحة الاسئلة الاكثر ورودا               اكثر من نصف مليون ريال مجموع الجوائز               الان سجل في برنامج ايجابيون ففرصة كبيرة امامك للتغيير الى الافضل وقد يحالفك الحظ بالفوز بجوائز البرنامج القيمة               زوارنا الكرام نرحب بكم ضمن ركب "الايجابيون " ونتمنى ان تتفاعلوا مع المنتدى .              


  الرئيسية    >>    قضايا للنقاش

الأمن النفسي وأثره في الأسر

الأمن النفسي شأنه شأن الأمن الغذائي والاقتصادي والصحي والسياسي ، لابد من أن يكون الإنسان متحرراً من مشاعر الخوف والهلع والفزع والرهبة وعدم الأمن والأمان ، وأن يكون مطمئناً على نفسه في حاضره وغده وأن يكون متمتعاً بالتكيف النفسي والشعور بالرضا عن ذاته وعن المجتمع ، وأن يكون على علاقة وئام وانسجام مع نفسه ومع المجتمع ، ولا يشعر بالغربة وسط الزحام ، فقد قال تعالى: [وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَاناً وَإِثْماً مُّبِيناً] الأحزاب:58 .
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [اجتنبوا السبع الموبقات ، قالوا يا رسول الله وما هن!! قال: الشرك بالله ، السحر ، قتل النفس التي حرم الله إلا بالحق ، أكل الربا ، أكل مال اليتيم ، التولي يوم الزحف ، قذف المحصنات المؤمنات الغافلات] متفق عليه . من مقال أ. رضا أحمد بعنوان الأمن النفسي في الاسلام .
 
* هل للأمن النفسي أثراً ظاهراً في سعادة الأسرة ؟ أذكر لنا كيف ذلك موضحاً بمثال !
 

                    


    المعروض: 26 - 50      عدد التعليقات: 159

الصفحات: 1  2  3  4  5  6  7 

   من :    مصر

   السيدمحمدعبداللطيف

   إننا لفرط جهلنا لا ننظر إلا في الحاضر من الأقضية التي يقضيها الله تبارك وتعالى , حتى إذا توالت الأيام , وانكشف لنا بعض المكنون في مستقبلها قلنا الحمد لله على ذلك القضاء الذي قضاه الله وكنا له كارهين.
كم من شاب تمنى أن لو تزوج تلك الفتاة التي رغب بها ولكن حال بينه وبينها قضاء الله تعالى وقدره , حتى إذا ما إذا ما تزوج بغيرها وكانت السعادة تسكن بيته قال عندها: الحمد لله على هذا القضاء.

   من :    مصر

   رضا

   فمن آمن بالله حق الإيمان وعرفه بأسمائه الحسنى ,وصفاته العلى ,عرف ربا كريما , وإلاها عظيما ,رحيما بالعباد , لطيفاً بالخلق , قريبا ممن دعاه , مجيبا للسائلين , عليما بالخفايا .
يقول عليه الصلاة والسلام \" ذاق طعم الإيمان من ورضي بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد نبيا\" أخرجه البخاري .

   من :    السعودية

   بارقة امل

   نعم للأمن النفسي اثركبيرفي سعادةالأسرةواستقرارهاواليكم مشهداثرفيني كثيراوهومشهدلأب قمةفي المثالية والحنلن والتعامل وهويحمل مع ابنته اغراضها اثناء نزولها من السيارةللمدرسة ويودعها بقبلة تحمل حنانا وعطفا لاتصفها الكلمات وانا اجزم بأن هذه الفتاة المراهقةسيكون عندها من الاشباع العاطفي والاستقرار النفسي مايغنيها عن الكثير من السلوكيات الخاطئة المنتشرةبين الفتيات في هذه المرحلة العمرية..لم املك لحظة مشاهدة هذاالموقف الا ان دعوت للوالد بدعوات اسال الله ان يتقبلها

   من :    مصر

   السيدة

   الحرص على استعمال العبارات المقبولة الطيبة مع الأولاد، والبعد عن العبارات المرذولة السيئة : فمما ينبغي للوالدين مراعاته أن يحرصا على انتقاء العبارات الحسنة المقبولة الطيبة، البعيدة عن الإسفاف في مخاطبة الأولاد، وأن يربأوا بأنفسهم عن السب، والشتم، واللجاج وغير ذلك من العبارات البذيئة المقذعة.
فإذا أعجب الوالدين شيء من عمل الأولاد- على سبيل المثال- قالا : ما شاء الله، وإذا رأيا ما يثير الاهتمام قالا : سبحان الله، الله اكبر، وإذا أحسن الأولاد قالا لهم : بارك الله فيكم، أحسنتم، وإذا أخطأوا قالا : لا يا بني، ما هكذا، إلى غير ذلك من العبارات المقبولة الحسنة؛ حتى يألف الأولاد ذلك، فتعف ألسنتهم عن السباب والتفحش.

   من :    السعودية

   إني أتغير

   هل للأمن النفسي أثراً ظاهراً في سعادة الأسرة ؟ أذكر لنا كيف ذلك موضحاً بمثال !
بكل تأكيد له أثر بالغ في سعادة الفرد.. والتي تنعكس بدورها على الأسرة..
فحين بشعر الأب بأمان نفسي فإنه يكون هادئاً متزناًذا حلم وسعة بال..
فيستطيع أن يقدم لأبنائه احتياجاتهم النفسية والاجتماعية والمادية.. بينما إذا كان على العكس من ذلك فإنه يكون مضطرباً مشوشا غضوباً.. فينعكس ذلك على تعامله مع أبنائه..
/
وأذكر أني في وقت مبكر من عمري كنت أشعر بالأمان في كل مكان أذهب إليه وأشعر أن الجميع حتى وإن كانوا في الشوارع أنهم اخوتي ولا أشعر بخوف تجاه أحد.. وبينما أنا كذلك حتى تجرأ أحدهم ذات يوم وأربك أمني.. فأصبحت لا أشعر بأمنٍ إلا داخل بيتـي أو عند من أعرفهم تماماً..

   من :    السودان

   تنو04

   نعم الامن النفسي مهم في سعادة الاسرة وبدونة يعيش كل فرد من الاسرة حياة مستقلة عن الاخر بل حتي تجدهم كالغرباء اعرف ان هناك اسرة عاشت هذا الموقف الاب في عملة كل الوقت والام كذلك الاب عيم الشخصية لايا مر بمرف ولاينكر منكرا الم مشغولة بالخارج لاعلاقة لها مع الاب سوي العراك الدائم وكثرةالاوامر الابن مع اصدقائة البنت لم جد الامن او حتي قليل من العاطفة فاصبحت تبحث عنها خارج البيت فحدثت الكارثة نسال اللة ان يحفظنا بحفظة

   من :    السعودية

   هدوء

   من أهم الأسباب المساعدة على سعادة الأسرة هي الأمن النفسي والراحة النفسية والطمئنينة داخل الأسرة ..
فمن خلال ذلك الأمن النفسي للأطفال أو غيرهم يؤدي بهم إلى أن يكونوا أكثر وضوحا وطئنينة وشفافية ..
فعند حدوث أي مشكلة لن يترددوا في التناقش حيالها وايجاد الحلول مع منهم أكبر منهم سنا أو مع الوالدين وبذلك يحقق سعادة وراحة وتقارب بين أفراد الأسرة..

   من :    السعودية

   أديب الكلمة

   النفس تحب السكون والهدوء والأمان , والأسرة مجموعة من الأنفس اقترنت مع بعضها , كل يبحث عن دفئ الأمن بجوار الآخر , سأذكر هنا نوعين من الأمن له بالغ التأثير على الأسر ,
1. الأمن النفسي الأسري .
2. الأمن النفسي المجتمعي .
الأمن النفسي الأسري :
ارتباط الوالدين الوثيق , وحسن التعامل مع الأبناء , والكلمة الطيبة , وتوقع ردة فعل معتدلة حيال أي سلوك , يجعل أفراد الأسرة يشعرون بأمن نفسي , فكل فرد يشعر بتقدير ذاته وخوف الآخر عليها , ذلك له بالغ الأثر في إنتاجية واعتدال أفراد الأسرة , وأمثلة ذلك النجاح في المجتمع كثير جدا .
خلال متابعتي لبرنامج أسري على أحدى القنوات الفضائية قرأت مقدمة البرنامج رسالة من فتاة , لم تتجاوز العشرين تقول أنها مدمنة مخدرات , ومعتادة على الخروج مع الشباب , وممارسة الفاحشة معهم , وكانت الفتاة تبحث عن حل , ليس لها هي فهي قد وقعت على حد تعبيرها لكنها تبحث عن حل لأخواتها الذين ربما يتبعون نفس سلوكها , والسبب ما هو ؟؟ إنه إدمان الأب , وضربه المبرح للأم ولها ولأخواتها .
ترى كيف سيكون حال هذه الأسرة لون كان سلوك الأب غير ذلك ؟

الأمن النفسي المجتمعي .
أقصد بالمجتمع , المكان الجغرافي الذي تعيش فيه الأسرة ( البلد ) ,, كيف لأسرة أو ربما أسر أن تنتج وتبدع , وتربي , في وضع أمني مخيف , فعندما تعم الفوضى البلد , كالحروب , أو أحداث تفجيرية , يخاف رب الأسرة أن يغادر منزله لأنه يخاف على رعاياه .. \
مما كتبت نستنتج , أن الأمن النفسي للأسر له بالغ الأثر على أفرادها , الذي في الغالب ينعكس سلبا في حال فقدانه ,
إلا أن هناك حالات انعكس انعدام الأمن الأسري عليها بالإيجاب ..
إذن أنا أريد أن أصل إلى أن نوع استجابة الفرد لوجود الأمن أو انعدامه , هو ما يحدد المحصلة النهائية ..


دام صفاء يومكم ..

   من :    السعودية

   زينب بنت فهد

   الآمن انفسي ضروري جداً لكل انسان انثى او ذكر ..
مثاله :
تعيش احدى الاسر في زعزعة اسرية حيث لم يتوفر فيها امن نفسي من خلال التباعد الكبير بين الوالدين فلم يتحمل كل منهما مسؤولية الابناء نجم عنه ان كل ابن سعى للبحث عن البيئة الصالحة خارج الأسرة فلم يعد يرى ان عيشة في منزله يوفر له الامن الذي يحتاج كل ابن ممما أدى إلى تفاقم الأمور بطردهم للأبن الأكبر و انحراف لثاني بانصياعة للمعاكساة الهاتفية ..
و الآن كل من هؤلاء الابناء يسعى لتصحيح مسار ارتكبوه بسبب خطأ والدين لم يتفاهما على التأسيس الصحيح للأسرة .

   من :    السعودية

   بسمة طفل

   نعم بالتأكيد،،فالطفل الذي يخاف من توبيخ والديه في كل خطأ يقع فيه لا يستطيع أن يثق بنفسه وقدراته وبالتالي لا يكون سعيدا .

   من :    اليمن

   نسيم غبان

   أثر النفس هو نقص التعامل مع الأطفال من صغرهم غلى كبرهم وهو القساوة والإحتواء العاطفي السلبي بين الأفراد في الأسرة غما من عند الأم أو الأب أو الأخوان أو الزوج فلا يجدون الراحة والطمأنينة والطفل في بيئته على حسب ما تربى إذا كانت الأسرة كثيرة المشاكل تصبح عقدة عند الطفل لما يكبر وهو حقيقة يبقى دائما خائف ولا يستطيع التصرف

   من :    اليمن

   انتصار علي

   التعامل الأسري مع الأبناء لا بد من الإهتمام بالعواطف معهم وأن جميع الاطباء النفسيين وعلماء النفس أجمعوا والتقوا على أن أهمية الإحتواء العاطفي حتى لا يتولد إليهم اضطرابات عاطفية سلبيةوينتجعنها للأبناء أنحرافات أما التعامل الهادء والطيب سبب من أسباب الاحتواء العاطفي فينشأ الصغر نشئة حسنة

   من :    السعودية

   smile

   الأمن النفسي يجعل الأسرة تعيش في استقرار و عدم خوف و طمأنينة
و بالتالي تستطيع ان تكون فعالة و منتجة
و من المعروف ان الانسان يسعد بالعطاء و لا يسعد بالاخذ
و بالتالي ستكون هذه الاسرة اسعد ما يمكن

   من :    السعوديه

   ام زكريا

   بسم الله الرحمن الرحيم نعم فإن الاحتواء العاطفي مهم بدرجة كبيرة فالانسان يمكن ان يشبع نفسه غذائيا وماديا بعكس العاطفة التي يظلل ينتظر من يشبعها له هذا من حكمة الله سبحانه حتى لا يستغني الانسان بنفسه عن اسرته ومجتمعه ومن ناحية اخرى حتى لايتخلى المجتمع عن هذه النبتة الضعيفة التي تنمو بداخله بل يحيطها بعنايته ويسقيهامن محبته وعطفه حتى يشتد عودها وتنمو سليمة من الامراض النفسية والعقد التي تعيق تواصله الاجتماعي ويبدوان الاشباع العاطفي يستمد اهميته من كونه مغروسا في فطرة الانسان فنرى ان ابو البشر ادم عليه السلام لم يستمتع بنعيم الجنة حتى خلق الله له حواء وسكن اليها فلا يكفى الاشباع الخارجي بل حتى الروح تبحث عما يشبعها وارى ان الاحتوء العاطفي ليس صعبا على المجتمعات بقدر ماهو مغيب عنها بمعنى انه لم يحظ بالتناول والطرح الكافيان للفت نظر المجتمع لاهميته في بناء نفسية الانسان خاصة في مجتمعنا السعودي هذا ولكم الشكر بعد شكر الله عز وجل على ان ساهمتم في تصحيح كثير من المفاهيم لدى الناس في تربيتهم لابنائهم

   من :    maroc

   abdou_78

   قد يكون الفرد بحاجة لأن يشيع نفسيا من الأمن أكثر من حاجته للشبع غذائيا ..

فقد يصبر على الجوع والعطش أياما .. ولكن لحظة خوف قد تقتله ...!!

وإذا لم يأمن الفرد نفسيا داخل أسرته .. قل لي بربك أين سيأمن إذن ...؟؟؟!!

كيف تتحقق السعادة الأسرية لزوجة تخشى زوجها .. نخشى بطشه بها كل لحظة .. تخشاه حتى عندما يزيد الملح في الطعام ...!! تخشى لسانه السليط الذي ينتقي أقوى عبارات النقد تحطيما وأبشع الأوصاف إيلاما ...!!

كيف يتحقق لها الأمن مع زوج جرفه تيار المعصية فأضحت لا تراه إلا في غير وعيه .. يسب ويشتم ... ويضرب .. وربما أقفلت الباب دونه حتى لا يعتدي على بناته ..؟؟!!

وكيف يعيش الأبناء سعادة أسرية .. وهم يرون الخلافات تكبر بين والديهم .. فتظل قلوبهم ترتجف خوفا من الطلاق .. وضياعهم بين الإثنين ..؟؟!!

وكيف يسعدون وهم يعيشون حالة من تناقض .. فالأب يقول : افعل والأم تقول : لا تفعل ... فيعيش الصغير نوعا من الخوف قد يقضي على القدرة على اتخاذ القرار لديه .. ولا يأمن أن يعاقب ..!!

وكيف يأمنون نفسيا وهم يضربون .. تصب في مسامعهم أقسى عبارات التوبيخ .. ويعيشون أقسى
أنواع القهر ..!

أين السعادة في بيوت أعرفها .. لا يعرف فيها أفرادها (الأمن النفسي) لدرجة أن الأبناء يتمنون موت
والديهم .. والأدهى أنهم يدعون عليهما بالموت السريع ..!!

كلما تحقق الأمن النفسي في الأسرة .. كلما غردت فيها عصافير السعادة ...!!

   من :    سوريا

   حسام الشيخ خليل

   هناك شيئ بالفعل اسمه الامن النفسي وقد اعترف الاسلام بهذا المصطلح بشكل او بآخر ..

   من :    السعوديه

   نبض الحياة

   هل للأمن النفسي أثراً ظاهراً في سعادة الأسرة ؟ أذكر لنا كيف ذلك موضحاً بمثال !
نعم مهم جدا ..
فمثلا تحقق أن الطلاب الذين لدى أسرهم مشاكل وتنازعات مستواهم الدراسي سيء في أغلب الأحوال مقارنة بالطلاب الذين ينعمون بالأمان النفسي

   من :    مصر

   خالد سعيد

   الحمد لله القائل: ((الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم أولئك لهم الأمن وهم مهتدون)) ..
والصلاة والسلام على سيدنا محمد من قال في جامع الكلام : "لا يفرك مؤمن مؤمنة أبداً إن كره منها خلقاً رضي منها آخر" أو كما قال في معناه ..
وبعد: فالأمن من أهم مقومات الحياة الإنسانية وهذا ما انتهت إليه بحوث أهل الدراسات المادية الدنيوية حيث يأتي ترتيب الأمن والأمان في الدرجة الثانية على رأس هرم "ماسلو" في أهم حاجات الإنسان كالأمن المادي والأمن الصحي والأمن الوظيفي والأسري بلا شك ..
وعلى سبيل المثال فالمرأة المسلمة أو المؤمنة تأمن لزوجها ألا يخونها في الفراش كما وتأمن أن تجد نفقتها وإعالتها هي وعيالها حتى ولو فراقها الزوج بطلاق أو غيره ..
بعكس غيرها من النساء من غير المسلمين خاصة في بلاد الغرب حيث تنفق المرأة على نفسها ولا تأمن على نفسها ولا شرفها ..
فالحمد لله أولاً وآخراً ..

   من :    المغرب

   صوت المغرب

   غير سليم عندما تسود العلاقات السيئة وتضطرب بسبب المشاحنات والمشاجرات المستمرة والمناقشات الحادة بين الوالدين والأولاد أو بين الأزواج بعضهما مع بعض ، نتيجة لعدم وجود انسجام وتوافق واحترام وتفاهم ، وقد يصل الأمر إلى الضرب والكلمات الفاحشة والبذيئة والشقاق والتوتر وعدم الاستقرار والاجتماعي والأمان النفسي وفقدان الحنان العاطفة

   من :     مصر

   ابو حبيبة

   الإيمان العميق بالله تبارك وتعالى ، ومعيته لعبيده المؤمنين ، وتثبيته لهم في الشدائد ، وإعانته إياهم في النوائب ، يكسب المؤمنين أماناً واطمئناناً عجيبين ، إذ شعورهم بأنهم موصولون بالقوة العظمى في الكون شعور رائع يملأ جوانحهم بالرضى والتسليم والطمأنينة .والتوكل مهم جداً في باب الأمن النفسي ، لأن العبد إذا قدم كل ما يستطيع ، وبذل ما يقدر أن يبذله من أسباب ، فإنه لا يبقى له إلا أن يفزع إلى مولاه ، ويلقي بنفسه بين يديه ، ويطمئن إليه ، ويثق تمام الوثوق بأن الله تعالى حافظه ومانعه من أعدائه .
و من الأدلة على علاقة التوكل بالأمن النفسي قوله تعالى : (الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ فَانْقَلَبُوا بِنِعْمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ لَمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُوا رِضْوَانَ اللَّهِ وَاللَّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ فَلا تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ)

   من :    مصر

   رجاء فكرى

   سبحانك يا حبيبى يا الله كان من الممكن جدا ان يخلقنا الله عز وجل باسلوب اخر ان نخلق فرادى مثلا بمعنى الانكون فى اسره لكن لو ننتامل خلق الله عز و جل و رحمته بالانسان جعل طفولته لاكبر مده بالمقارنة بالمخلوقات الاخرى - - و ذلك حتى يتمتع الانسان بالامان و الحماية و ذلك لثقل الرسالة المنوطة بالانسان - - ولكن للاسف الشديد كثير من الاسر لا تؤدى رسالتها بصورة جيدة فالاب و الام يخيل لهم ان الطعام هو كل شىء فى الدنيا بالنسبه للطفل - - و لكن مااكثر الاسر التى ضيعت ابنائها بسبب عدم توفر الامن فى الاسرة مثل المشاحنات المستمرة بين الاب و الام و الصراخ والشجار يؤدى الى احساس الطفل بعدم الامان فى اسرته و بالخوف من الاخريين - -كذلك قسوة اب و الام بحجة التربية و اهانة الطفل مرارا و تكرارا يؤدى الى الضعف الشديد فى شخصية الطفل و عدم الثقة بالنفس

   من :    سوريا

   اسماعيل الانصاري

   لا يستطيع الانسان ان يفكر او ينتج اذا كان يحس بالخطر او الخوف او القلق على الرزق والولد
وللأمن النفسي أثر عظيم في سعادة الأسرة وإن التوكل على الله هو مفتاح الامن النفسي في الاسلام لان المسلم لن يكون قلقا على رزقه طالما ان له ربّا يرزقه

   من :    السعوديه

   المهداوي

   نعم
عندما تكون في سفر وانت لم تuزز الامن لاسري كيف بترتاح وانت بعيدعن ابنائك وبيتك

   من :    مصر

   خالد سعيد

   الحمد لله القائل: ((الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم أولئك لهم الأمن وهم مهتدون)) ..
والصلاة والسلام على سيدنا محمد من قال في جامع الكلام : "لا يفرك مؤمن مؤمنة أبداً إن كره منها خلقاً رضي منها آخر" أو كما قال في معناه ..
وبعد: فالأمن من أهم مقومات الحياة الإنسانية وهذا ما انتهت إليه بحوث أهل الدراسات المادية الدنيوية حيث يأتي ترتيب الأمن والأمان في الدرجة الثانية على رأس هرم "ماسلو" في أهم حاجات الإنسان كالأمن المادي والأمن الصحي والأمن الوظيفي والأسري بلا شك ..
وعلى سبيل المثال فالمرأة المسلمة أو المؤمنة تأمن لزوجها ألا يخونها في الفراش كما وتأمن أن تجد نفقتها وإعالتها هي وعيالها حتى ولو فراقها الزوج بطلاق أو غيره ..
بعكس غيرها من النساء من غير المسلمين خاصة في بلاد الغرب حيث تنفق المرأة على نفسها ولا تأمن على نفسها ولا شرفها ..
فالحمد لله أولاً وآخراً ..

   من :    اليمن

   علي الحزمي

   بالفعل للامن النفسي اثره البالغ في سعادة الاسرة فلاتجد القلق ولايتسرب اليها الشكوك من بعض تصرفات الغير ولعل ابسط مثال على ذلك ان تتعرض اسره للقذف من قبل احدهم بانها تبيع المخدرات فتبدا نظرات الناس لهم باحتقار ويتداول الكلام وتنتشر الشائعات فيتعرض افراد الاسرة كلهم للمضايقات لتصل الى درجة مضايقة طلاب المدارس ان كان في الاسرة فرد يدرس او غيره فهنا تبدا رحلة القلق والضيق في الاسرة والعكس صحيح

    المعروض: 26 - 50      عدد التعليقات: 159

الصفحات: 1  2  3  4  5  6  7 



الأمن النفسي وأثره في الأسر