كلمة المرور

اسم العضو

   
   
     

استمعوا للقاء المباشر مع الشيخ الدكتور عبدالعزيز الاحمد الاحد الساعة الثامنة الا ربع مساء كل اسبوع               الاخوة زوار الموقع لمعرفة معلومات عن البرنامج الرجاء زيارة صفحة عن البرنامج وبعدها اطلع على صفحة الاسئلة الاكثر ورودا               الاخوة زوار الموقع لمعرفة معلومات عن البرنامج الرجاء زيارة صفحة عن البرنامج وبعدها اطلع على صفحة الاسئلة الاكثر ورودا               اكثر من نصف مليون ريال مجموع الجوائز               الان سجل في برنامج ايجابيون ففرصة كبيرة امامك للتغيير الى الافضل وقد يحالفك الحظ بالفوز بجوائز البرنامج القيمة               زوارنا الكرام نرحب بكم ضمن ركب "الايجابيون " ونتمنى ان تتفاعلوا مع المنتدى .                

 
 


الفتور بعد رمضان .. ما أسبابه، وما علاجه؟
شاركنا جميعا في رمضان غيرني وتنافسنا في الاعمال الصالحة .. وها نحن الان يصيب البعض منا الفتور !
فهذه المساحة تركناها لكم لنتكلم حول
الفتور بعد رمضان .. ما أسبابه؟ وما علاجه؟

                    


    المعروض: 26 - 50      عدد التعليقات: 327

الصفحات: 1  2  3  4  5  .. 14 

   من :    السعودية

   مريم

   أسبابه:
- عدم وجود الحوافز التي كانت في رمضان
-‏ ولأن الشياطين في رمضان مصفدة ويكثر إغواءها للإنسان بعده
- ربما أيضا لأن البعض يولي الطاعات اهتماما في رمضان فقط
هذا ما أراه سببا في ذلك
أما عن العلاج وهو عن تجربة:
-قد رحمنا الله بأن جعل لنا حافزا لمواصلة الطاعات ومعاودة الصيام وهذا يربي في النفس الربانية
-تنظيم الوقت وأقتطاع جزءا منه ولو قل للأوراد والنوافل
-الحفاظ على ما تحصل به مرافقة الملائكة من الذكر واخراج الصور والمعازف ..وغيرها
-مصاحبه الأخيار وإحياء روح المنافسة في الطاعات
-حضور الندوات ومجالس الذكر
والله ولي التوفيق

   من :    السعودية

   جوررري

   بسم الله الرحمن الرحيو والصلاة والسلام على نبينا محمد
أسباب الفتور بعد رمضان
1- أن الشياطين يقوي أغوائها لبني آدم بعد رمضان و في رمضان كانت مصفده
2- قلة علم العبد بمداخل أبليس وتتدليسه عليه وكيفية مقاومته ومقاومة الشهوات والأهواء
3- أن الشخص يقبل بكل قوة وحماس ونشاط على العبادة ولم يراعي حق جسمه عليه فيصيبه من الفتور والكسل والعجز فالمفروض أن يتأخذ الأمر رويدا رويدا
،
لو تأملنا رمضان بالعشرين يوما كانت العبادات غير كثيره
، لأن بأتباع هدي الرسول صلى الله عليه وسلم في طاعته نجونا بإذن الله
مثل قيام الليل كان يقوم وينام قبل العشر الآواخر بينما العشر الآو اخر من رمضان يقوم الليل ويحث أهله على قيامه لماذا؟
لأن الجسم في بداية رمضان يبدء يهيء نفسه للعباده ومايترتب عليها من حركات بدنيه
وبعد أن أشد وزاد في قوته يزيد من العبادات ويصبر عليها ويتحملها
4- تكثر الملهيات والمخالطة فأن لم يقاومها فإنها تسحبه ويضل الطريق
5- كثير منا من يغفل هذا الجانب أن يقوم رمضان بنية التعبد لله وطلب رضاه والجنة وليس لأنه رمضان ومن العادة أن نفعل بعض العبادات
فمن كان ذالك مسلكه فبعد انتهاء رمضان تنتهي عنده العبادات ولن يجد هناك رادع من فعل المعاصي التي كان يفعلها فيما سبق
6- وهناك قوم آخرين من يتأحذ رمضان تكفير لذنوبهم في مضى من السنه فيجتهد في رمضان وبعد رمضان يرجع مرة آخر ويفعل مايريد وبعدها ينتظر رمضان حتى يكفر عن ذنوبه تقريبا مشابه لأفكار النصرانين
فهم يفعلون مايردون ثم يإتي للكنيسه حتى يكفر عن ذنبه بصك غفران من القسيس
ويعود لبيته مسروا فرحا كفانا الله عن فعلهم الأحمق
7- ومنا الصالحين كذالك من يفتر عن العباده والسبب عدم أرغام نفسه ومحاربة الكسل والخمول والتجلد بالصبر والأحتساب لله وطلب العون منه على طاعته وعبادته
8- وقد يعاقب العبد على ذنب أذنبه بالبعد عن الطاعة
وهذا بعض ما لدي
بالنسبة لعلاج الفتور
1- الأكثار من الدعاء وخصوصا قبل التسليم الأخير في الصلاة
اللهم أعني على ذكرك وطاعتك وحسن عبادتك
2 – التسلح والتزود بالعلوم الشرعية وكيفية مقاومة الشهوات والنفس الأمارة بالسوء والشيطان
3- عند الأحساس بخمولا وكسلا عند ذكر الطاعة تذكر أنها من الشيطان أستعذ بالله منه وأعلم أن نشاط الجسم بالحركة وأفضل الحركات هي مايقومها البدن في الصلاة
4 – جعل اللسان رطب من ذكر الله حتى وأن أتاك كسلا وعجز لا تعجل لسانك نصيب منها لأن اللسان العضلة الوحيده التي لاتتعب فتلك رحمة من الله لنا
5 – وجدت هذا أفضل علاج بالنسبة لحالتي وقد يناسب الكثير
فإن دعت نفسي لترك فعل طاعة وغالبا نافلة قمت مسرعه لآداءه قهر للشيطان فإنك بفعلك ذالك تثبت أنه لا سلطان له عليك وتقوي صلتك بالله
فتخزيه قهرا
6 – الصحبة الصالحة لا بد أن يكون لك نصيب منها
7- البعد عن مواطن الشبهات والشهوات بنية خالصه لوجه الله فإن الله يعوضك خيرا
وهذا ايضا بعض مالدي

وفقنا الله جميعا لحسن عبادته وطاعته

   من :    موريتانيا

   mohamed ahmed hame

   هناك أسباب كثيرة للفتور بعد رمضان، ومن أهمها اعتقاد البعض أن العبادات تشبه غيرها من العادات لدى الإنسان، حيث يصيبه الملل والفتور، بل إن البعض من الناس يعتقد أن ما حصله في رمضان هو زاد لما بعد رمضان، فتراه يغرق في المعاصي مباشرة بعد نهايةرمضان اعتقادا منه أن ما حصله من حسنات في رمضان كفيل بمحو تلك السيئات.
في حين أن الذي ينبغي أن يعلمه الجميع هو أن ما حصلناه في رمضان هو مكسب لنا تجب المحافظة عليه وصيانته حتى لا يضيع وتضيع معه جهودنا التي بذلناها في رمضان، فالعبادة تختلف كثيرا عن العادات الأخرى التي يقوم بها الإنسان, ذلك أن العبادة كلما زاد الإنسان منها ذاق حلاوتها واستزاد منها، فينبغي أن ندرك جميعا هذه الحقيقة وأن نحذر من الفتور بعد رمضان.
وفقني الله وإياكم لما يحب ويرضى إنه سميع مجيب.

   من :    السعودية

   شكور

   الفتور هو الكسل عن العبادة و الانقطاع بعد الاستمرار في العبادة
اسبابه :
1- ضعف الايمان بالله عزوجل
2- وساوس الشيطان الذي يبعد الانسان عن ربه
3- الاستهانة بفعل الذنوب واستصغارها
4- عدم السماع او الحضور لمجالس الذكر
5- اشغال الوقت بأمور غير مباحة
6- مصاحبة ومجالسة ضعاف الايمان و اصحاب القلوب المريضة
العلاج:
1- صدق النية لله عزوجل
2- الاعتدال و البعد عن المعاصي
3- المحافظة على الطاعات
4-مصاحبة الصالحين و الاخيار
5- الاستماع او الحضور للمحاضرات و المواعظ الدينية
اسال الله تعالى ان يهدينا ويقوي عزيمتنا لما فيه خير و صلاح لنا

   من :    الكويت

   أحلى فلسطينية

   من اسباب الفتور بعد رمضان هو ذهاب الاجواء الايميانيه التي كانت في رمضان و في رمضان جميع الناس كانو بشجعون بعضهم البعض على القيام باعمال الخير في رمضان اما بعد رمضان حتى اقرب الناس اليك لا يشجعوك

علاجه:
اصرار الفرد على اكمال المسيره التي بداها في رمضان و الاستعانه بالله
و التشجيع هو اكبر دافع

   من :    مالي

   جوافه

   الحمدلله ماحسيت بي فتور وإن شاء الله ما احس بي فتور

   من :    السعودية

   تماضر

   من أسباب الفتور هو ضعف النفس البشرية وكسلها ووجود الشهوات حولناوطول أمل الأنسان
وعلاجها باللجوء الى الله بأن يعيننا على ذكرة وشكرة وحسن عبادتة والمداومة على ذلك والحرص على عدم ترك مجالس الذكر وتذكر الموت .

   من :    مصر

   سفير الكلام

   الفتور بعد رمضان مرده حزن الإنسان على انتهاء شهر رمضان شهر الخير وشهر البركات والعودة للحياة الرتيبة العادية بعد أن كان قد نظم الإنسان وقته على طاعات وعبادات رماضانية جميلة ساعده على اتمامها الصيام الذي يزكي الروح ووقت الفراعغ الكبير الذي اوجده انقطاع الإنسان عن الأكل والشرب طوال شهر رمضان - وشعور الإنسان بان وقت مضاعفة الحسنات قد انتهى وأن الحسنات أصبحت عادية وغير مضاعفة - وربما لضعف عزيمة الإنسان على السبات على العادات الجميلة التى غيرها رمضان بداخلنا - أو الشعور بالتشبع لدى الإنسان وانها تشبع بجرعة حسنات كبيرة وآن وبذل مجهود خارق في رمضان فآن له أن يستريح ويأخذ فترة راحة من الطاعات المكلفة للنفس والمرهقة للبدن
والعلاج
يتمثل في
1- محاولة التعويض عن فقد رمضان بصيام 6 من شوال كما أخبرنا المصطفى عليه الصلاة ولاسلام فهذا يشعرنا بعض الشئ أننا ما زلنا نجد روح رمضان بيننا أو نجد السلوى والنسيان عن فقد أعز الأيام في السنة بالصيام فى شوال بعض الأياموذلك يعطينا انسحاب بالتدريج من الحزن الذي انتابانا عن فقد رمضان بدلاً من الانساحب المباشر
2- والصيام في شوال بالتالي يشجعنا على مواصلة تلاوة القرآن فيه أيضا لاستلهام روح رمضان
3- محاولة تسجيل قراءتنا للقرءان على جهاز تسجيل أو موبايل مما يشجعنا ذلك على استمرار القراءة بعد رمضان حتى يصبح هذا الأمر لدينا عادة وخلقا
4- استحضار صورة رمضان الجميلة دائما في ذهننا والحلم والتمني بأن يبلغنا الله رمضان القادم
5- مداومة الدعاء بأن يبلغنا الله رمضان القادم
6- الدعاء دائما بالدعاء المأثور
" اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على طاعتك "
والدعاء أيضا بقولنا " اللهم بلغنا رمضان ولا تفتتنا بعده ولا تحرمنا أجره "
وشكرا لحسن إصغائكم

   من :    الجزائر

   احمد عبد القادر

   أسباب الفتور:
ـ عدم الإخلاص في الأعمال .
ـ ضعف العلم الشرعي .
ـ تعلق القلب بالدنيا ونسيان الآخرة.
ـ فتنة الزوجة والأولاد.
ـ عدم فهم الدين نفسه .
ـ الوقوع في شيء من المعاصي والمنكرات.
ـ عدم وضوح الهدف الذي يدعو من أجله.
ـ الغلو والتشدد ، بحيث ينقلب ذلك سبباً للملل وترك العمل .
ـ عدم استحضار عداوة الشيطان المستمرة .
ـ أمراض القلوب: كالحسد ، وسوء الظن ، والغل ، وحب الصدارة ، والكبر .
ـ عدم الاستقرار على برنامج أو عمل معين .
ـ الدخول على أهل الدنيا ومخالطتهم

   من :    المغرب

   ياسين اسوس

   السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
كم اسباب الفتور بعد رمضان التغيير في نظام الحياة اليومي حيث يقل القيام بالليل والسهر ويبدأ الانجاز نهاريا أكثر من اليل ففي ذلك تغيير نفسي وجسدي ويحتاج وقت لأتأقلمه على الوضع الجديد
- تغير الاجواء المحيطة من عبادة ومؤثرات نفسية وفكريه
العلاج يكون بالتنظيم والسير على خطة مقاربة ومحفزة لثبات على ما سار عليه الفرد في شهر رمضان .

   من :    السعودية

   ام العباس

   اسبابة::
الانشغال بالدنيا.
والبعد عن كتاب الله الذي هو غذاء الروح.
علاجة:
العودة الى كتاب الله عودة صادقة..

   من :    السعودية

   ابداع

   الفتور بعد رمضان
سببه 1- الانشغال بمظاهر العيد واللقاءات العائلية
2- مع الانخراط في العمل تلهو النفس وتنشغل
3- اعلام الذي شعر الانسان وكأنه كان محجوبا عن شيء ثم انفتح الباب على مصراعية فتنبهر النفس يما يحصل من مناسبات ومهرجانات وملاهي

علاجه
1- استشعار ان البهجة و الفرحة بالعيد انما هي نعمة من الله سبحانه وتعالى
2- التفكير بمن لم يفرح بالعيد وتخيل النفس مكانهم
3- التحكم في الذات وعدم تركها تنبهر وتلهى في المغريات الدنيوية
4- الاصرار و الاستمرار على الطاعات
5- ادارة الوقت بشكل جيد والاستفادة من مدرسة رمضان
6- الصحبة الصالحة

   من :    فلسطين

   درر الهمم

   من احد اسباب الفتور
1-حلاوة طعم رمضان ... فتمييز رمضان عن باقي الشهور جعل له تمييز بالعبادة من قبلنا كما اقدامنا بشهوة عليه.
2- رجوع العبد الى طبيعته المحفوفة بالشهوات _ الا من رحم ربي _ كما التهائه بالتكاثر من جمع الاموال والبنين والعمران ... الخ
3- دائما الجماعة والصحبة لها الشأن الاعظم : وبما ان الجماعة التي كانت مشتركة في رمضان على نفس الطاعة من صلاة وصوم وقراءة للقرآن وتنافس قد انفضت ... فبالتالي انفض الافراد من الجموع ..
4- بدون ادنى شك ان الشيطان لن يترك الشهر الذي امضاه مكبلا شهرا هنيئا على بني ادم ... بل يعود بكامل طاقته محاولا وجاهدا تنفيذ وتحقيق قسمه ووعده للانسان..
6-كما تكاسل النفوس عن الطاعات بالادعء بالتعب والاجهاد من رمضان او حتى بتقديم حجة العمل والمسؤوليات والالتزامات ... الخ

الان طرق العلاج: باعتقادي ان التحدي الاكبر للشيطان ومجاهدة النفس الامارة بالسوء تحتاج الى وضع برنامج وجدول يومي مستمر للمداومه عليه من طاعات وسنن ونوافل كما الاذكار...الخ في الايام الاولى من شهر شوال وعلى الاقل اول اسبوعين ... وكلما طرق الشيطان بابا ... رد عليه الانسان ... لا لا اسمح لي فانا اسير على برنامج لن اخذله ابدا ... كما برنامج الرجيم لن اكل الشوكولاتة لاني اتحمى بهدف فقدان الوزن وهكذا.... تحدي مني صريح وواضح بارادة عالية وعزيمة قوية ... تستمد من حسن الظن برب العالمين . كيف لا بعدما ذقت حلاوة الايمان وحقيقة الايمان خلال الشهر الفضيل

   من :    السعودية

   ربى

   الفتور بعد رمضان .. ما أسبابه؟ وما علاجه؟
أسبابه /
أن الإنسان خلال شهر رمضان كان له محفزات تحفزه للعمل الصالح وكان له دوافع من أهمها تصفيد الشياطين والأجر المضاعف من الله تعالى فكان يعمل للحصول على الأجر مرتين فعندما ينتهي رمضان يعتقد بإنتهاءه أن العمل قد توقف والأجر من الله ليس مثل رمضان فيفتر ويقلل الأعمال الصالحة بالرغم من أن العمل في جميع الشهور والأيام يكون أجره مضاعف من الله تعالى
وعلاجه /
يكون بتقوى الإنسان وأن رب رمضان هو رب كل الشهور وأن القيام بالعمل الصالح لا يضيع أجره عند الله
نسأل الله تعالى أن يعيننا على الإستمرار

   من :    السعودية

   أعذب احساس

   بسم الله الرحمن الرحيم

* أسباب الفتور بعد رمضان *

رمضان شهر الطاعة والمغفرة ..

شهر ترتقي فيه النفوس وتبتهل إلى ربها بالعبادة .. طامعة في عفوه ورضوانه .
رمضان يعين الإنسان على طاعة الله عزوجل ، والمسلمون جميعًا يشتركون فيه في طاعة لله عزوجل وهي عون للعبد وأهون عليه في فعل الخير والمداومة عليها .
أمّا إذا كان يعمل الطاعة وحده مثل ( الصيام ) في بقية الشهور يكون العمل عليه صعبًا إلا إذا هوّن على نفسه بأنه يزداد من الأجور وإتباع للسنة ، ويبشر النبي عليه الصلاة والسلام بعظم هذا الأمر :- ( بدأ الإسلام غريبًا وسيعود قريبًا ، فطوبى للغرباء ) .

العبد الذي يشعر بصعوبة عمل الطاعة بعد رمضان فهو مصاب بالفتور ولها مسببات :-
1. الكسل الذي يصيب الإرادة وقد استعاذ الرسول عليه الصلاة والسلام من ذلك :- ( اللهم إني أعوذ بك من الكسل ) . وهي التكاسل عن الواجبات من العبادات وهو صحيح البدن ويميل إلى الشهوات عنها .
2. الإسراف في المباحات وهو سبب عظيم في البعد عن الطاعات .
3. التساهل عن بعض المعاصي . جو رمضان يشجع العبد على التوبة وهو صائم فهو في جُنّة ( المقصود بها - حماية )
4. المبالغة والغلو في الطاعة . فقد حذر النبي عليه الصلاة والسلام من الغلو :- ( إيّاكم والغلو ، فإن الغلو أهلك من كان قبلكم ) .

ومن كانت له عزيمة وقوة إرادة يعينه الله تعالى على فعل الطاعة وتسخير له الصحبة الطيبة ويوفق في تأدية العبادة والمداومة عليها .

أعانني الله وإياكم على فعل الطاعات والمداومة عليها .. آمين

   من :    ليبيا

   رونق الروح

   برأيى من أسباب الفتور هو أن يكون الشخص غافلا عن كثير من العبادات و يأتى فى شهر رمضان و يريد أن يفعل هذا و ذاك فجأة دون تمهيد و بالتالى تنفر النفس البشرية هذا التكثيف المفاجئ و تجبر الشخص على الانقطاع عن كل العبادات و الأعمال بعد شهر رمضان ، فالحل برأيى يبدأ من قبل شهر رمضان بترويض النفس شيئا فشيئا على الطاعات حتى تدخل شهر رمضان بارتياح حتى يستطيع الخروج من رمضان و التصدى للفتور بتقليص العبادات و الطاعات و لكن الحرص على المداومة فالاهم هو المداومة و إن كان العمل قليلا ، و ما رمضان غيرنى إلا قطرة فى بحر الإسلام غيرنى فهو نقطة البداية لا النهاية بعد تجنيد النفس و تهيأتها فى ايجابيون و وفقكم الله جميعا لكل خير .

   من :    مصر

   نسمة خير

   احب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل ))فليكن هذا شعارنا بعد رمضان
ما اهم اسبابه فقد الصحبة الصالحة المعينة على طاعة الله

عدم مجاهدة النفس لفترة معقولة بعد رمضان




1ـ أولا وقبل كل شي طلب العون من الله – عز وجل – على الهداية والثبات وقد أثنى الله على دعاء الراسخين في العلم " رَبَّنَا لا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ "

2ـ الإكثار من مُجالسة الصالحين والحرص على مجالس الذكر العامة كالمحاضرات والخاصة كالزيارات .

3ـ التعرف على سير الصالحين من خلال القراءة للكتب أو استماع الأشرطة وخاصة الاهتمام بسير الصحابة فإنها تبعث في النفس الهمة والعزيمة .

4ـ الإكثار من سماع الأشرطة الإسلامية المؤثرة كالخطب والمواعظ وزيارة التسجيلات الإسلامية بين وقت وآخر .

5ـ الحرص على أداء الفرائض، كالصلوات الخمس، وقضاء رمضان، فان في الفرائض خير عظيم .

6ـ الحرص على النوافل ولو القليل المُحبب للنفس فان أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل كما قال النبي صلى الله عليه وسلم .

7ـ البدء بحفظ كتاب الله والمداومة على تلاوته وأن تقرأ ما تحفظ في الصلوات والنوافل .

8ـ الإكثار من ذكر الله والاستغفار فإنه عمل يسير ونفعه كبير يزيد الإيمان ويُقوي القلب .

9ـ البعد كل البعد عن مفسدات القلب من أصحاب السوء و أجهزة التلفاز والدش والاستماع للغناء والطرب والنظر في المجلات الخليعة


التوبة الصادقة والعودة لله عز وجل

   من :    اليمن

   علي الحزمي

   في البداية نحن نعلم علم اليقين ان الشياطين تصفد في رمضان
فتبدا الغرائز البشرية في اللهو
وتجد الشخص سهل المنال لشيطانه
وتجد ضعاف النفوس يقول ان الاجر لم يعد في غير رمضان كما كان في رمضان فيحاول ان يبدا بالتقصير بالواجبات
اما البعض الاخر فيعتبر ان باقي ايام السنة اجازة وان رمضان الى رمضان كفارة لما بينهما
ولعل من الاسباب التي اراها انا شخصيا
هو ان الكسل الذي ينتاب العبد بعد رمضان ماهو الا نتاج واختبار وابتلاء من الله للعبد ليرى مقدار التاثير الذي احدثه فيه شهر القران
وهنا يظهر كلا على حقيقته

اما العلاج
فهو بالمداومة على اداء الطاعات من صلوات وصدقات وتعامل بين الناس بمعروف فرب رمضان هو رب العام كله ولا نبدا بالانجراف وراء مغريات الحياة ونترك حبال الشيطان على ماتريده منا فالواجب منا كمسلمين الالتزام واعتبار شهر رمضان هو بداية لمرحلة جديدة من التعبد والتزهد والتقرب الى الله وان يكون كل عام هو افضل مما قبله مهما زادت هموم الحياة ومصاعبها
والله الموفق

   من :    تركيا

   احمد مرسال مازن مص

   لقد صليت القيام في رمضان كاملاً وصمت ثلاثين يوماً ، فيتصور الانسان ويزين الشيطان له أنه في يوم العيد صار في فسحة ، فيطلق لبصره العنان ، وللسانه العنان ، ولجوارحه العنان ، ثم يزين الشيطان له أنه واقع في صغائر الذنوب ، فيستهين بصغائر الذنوب، وإن كنا معتقد أن الذنوب وإن كانت من الكبائر ، فهي لا شيء في عفو الرحمن – تبارك وتعالى – شتان شتان بين هذا وذاك ، فنحن لا نُكَفِّر بالكبائر ، أقصد أننا كأهل السنة ، لا نكفر أحدا بكبائر الذنوب ، وإنما نعتقد اعتقادا جازما أنه مهما ارتكب الإنسان من الكبائر ، فتاب إلى الله فنزع واستغفر ، وجدد الأوبة والتوبة ، وندم على ما مضى ، فالله – سبحانه وتعالى – يغفر له بل ربما يبدل الله سيئاته حسنات قال جل وعلا : {إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً}[الفرقان/70] لكنني أؤكد على قضية الاستهانة بالذنب ، وإن صغر ، هذا أمر خطير ، وأمر كبير ، لا تستهن بالذنب قال رسول الله : (( إياكم ومحقرات الذنوب ، فإنهن يجتمعن على الرجل حتى يهلكنه )).

   من :    الاردن

   سماهر العايدي

   لم اعد بنفس الهمة الى عاهدتها على نفسى فى رمضان

ماذا حدث فى نفسى وما الحل ؟

والله لم اجد الا احلى صحبة هنا لكى تعيننى على نفسى وشهواتها والشيطان ....

وهى دعوة ان نكون احلى صحبة بجد بعد رمضان لمن اصابها فتور مثلى لكى نعين بعض على طاعة الله فى كل الاوقااااااااااااااااات

فرمضان مضى ولكن رب رمضان باااااااااااقى

   من :    السعودية

   سما نور

   نعوذ بالله من الفتور واسبابه ..

سبحان الله كانت ليال رمضان كلها بركات وفيها من النفحات مايشعرك بحب الطاعات وحب الاستزادة منها بشتى الطرق ..والتنافس على الخير .هذا لأنه شهر الله تصفد فيه الشياطين وتفتح فيه ابواب الجنان وتغلق فيه ابواب النيران..
ولكن ما ان ينتهي ذاك الشهر الفضيل الا واحسسنا بفتور جراء مانرى من المغريات ووجود شياطين الانس والجن من حولنا ..نعوذ بالله منهم
وتأتي شهوات النفس ورغباته لتجبر الانسان الضعيف على اقتراف الذنوب والمعاصي ..ولكن نسأل الله ان يعيننا على انفسنا والشيطان ..
فعلينا تذكير انفسنا بأن مايذهب الحسنات هي ذنوب الخلوات فهي تجلب غضب ربنا عز وجل ..
وعلينا الاكثار من الاستغفار وذكر الله ومتابعة النفس اكثر واكثر وقراءة القرآن ..لأن احب الاعمال الى الله ادومها وان قل ..
ثم علينا بمجالسة الصالحين والاتقياء واخذ الطيب منهم والابتعاد عن السوء واهله اعاذنا الله واياكم منه ..

هذا ماجال في خاطري وبالله التوفيق..

   من :    السعودية

   هاجر فهد

   السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
كم اسباب الفتور بعد رمضان التغيير في نظام الحياة اليومي حيث يقل القيام بالليل والسهر ويبدأ الانجاز نهاريا أكثر من اليل ففي ذلك تغيير نفسي وجسدي ويحتاج وقت لأتأقلمه على الوضع الجديد
- تغير الاجواء المحيطة من عبادة ومؤثرات نفسية وفكريه
- قد لا يكون الانسان قد أتم التغيير ففي نفسه تبقى حاجات تشدة إليه رغاباته فتصيبه بالفتور
من العلاجات..
التوكل على الله حق التوكل و ضيط النفس ومراعاتها لحقوق الله
محاولة اشباع النفس بالمؤثرات الدافعة للإستمرار
الشعور والاحساس بالمسؤلية تجاة هذا التغيير فعندما تكون أنت المسؤل ..فأنت المسؤل عن النجاح والفشل
ثبات القناعات في الاصل في التغيير وهي الأهم فبعضها زائغ

   من :    السعوديه

   البيان

   الفتور بعد رمضام أسبابه في نظري:

1/عدم الحزم والجد في العزم على الأستمرار
2/الكسل والأهمال
3/المبالغه في بعض الأعمال مما يستدعي تركهافي بعض الأيام
4/ذهاب روح الجماعه والحماس
5/عدم تنضيم للوقت
وأما علاجها في نظري:
اخلاص النيه,الأجتهادوترك الكسل ومسبباته من ملهيات وغيرها,
عدم الأستمراريه علاجها في نظري التقليل مع المداومه,تنظيم الوقت وعدم النظر لما يضيع الوقت مما لا فائده فيه
مجالسة الصالحين,حضور دور الحلق والمساهمه فيهاوالمداومه هذا مالدي نسأل الله التوفيق..

   من :    السعوديه

   noralasil2005

   في رأي لا يجب أن يكون للمسلم فتور ولا راحه إلا في القبر أي بعد وفاته .. ولكن طبيعة الإنسان تمر عليه لحظات فتور ولكن يجب أن يتذكر الشخص بأن وجوده مؤقت وليس بدائم فيحرص على أن لا يطول هذا الفتور وقد ذكر الله في كتابه سبحانه .. " إن الذين اتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون "

وقد يكون سببه التجمعات والإنغماس في الملاهي وعدم وجود من يذكره بالله ..

لذلك سن نبينا الحبيب صيام الست من شوال التي تذكره بأيام رمضان وتكبح من جماحه وتسد على شهواته فيالهناء الصائمين ..

ويجب علينا تذكر أن من قبل منه صيام شهر رمضان وفق لعمل صالح بعد رمضان ..

اللهم إجعلنا من الفائزين ومن عتقائك يالله وتقبل منا سبحانك ووفقنا لطاعتك ورضاك ووالدي وجميع المسلمين ..

   من :    السعودية

   ayshah

  
الفتور بعـــد رمضان واقع حال كثير من الناس..
وأنا في رأي أن من أسبابه:
1-ضعف الإيمان.
2- ضعف الهمة.
3-مصاحبة أصحاب الغفلة, وضعاف الهمم.
4-طول الأمل.

وأما علاجه:
1-التدرج بالطاعات.
2-مجالسة الصحبة الصالحة والأخيار.
3- وضع جدول يومي لتنظيم الوقت , وتخصيص وقت فيه للعبادة.
4- ذكر هادم اللذات والقبر وظلمته والحساب والحشر والجنة والنار.
5-استيعاب قيمة الوقت وعظم العبادة.

أعدت التعليق مرة أخرى لأجل تصحيح التعليق السابق..

    المعروض: 26 - 50      عدد التعليقات: 327

الصفحات: 1  2  3  4  5  .. 14 



 
 

    المقالات      شارك برأيك      الأسئلة الأكثر تكرارا      جوائز البرنامج      المنتديات      عن البرنامج     منطقة المشارك

     

                             جميع الحقوق محفوظة لموقع رمضان غيرني 1431 هـ [ Copy Right © [ 2O1O - V 2.3

 
الفتور بعد رمضان .. ما أسبابه، وما علاجه؟